العربية English Français
الصفحة الرئيسة | اتصل بنا | البريد الإلكتروني

الاتحاد الأفريقي يرحب بالاتفاق الذي تم التوصل إليه في مؤتمر غاروي الثاني حول دستور الصومال

بيان صحفي

الاتحاد الأفريقي يرحب بالاتفاق الذي تم التوصل إليه في مؤتمر غاروي الثاني حول دستور الصومال

أديس أبابا، 21 فبراير 2012: هنأ رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي الدكتور جان بينغ الأطراف الصومالية للتوصل إلى اتفاقية سياسية حول إنهاء المرحلة الانتقالية ووضع الأساس لنظام دستوري جديد.
وتشكل هذه الاتفاقية الصومالية التي تعرف بإسم "مبادئ غاروي الثاني" والمعتمدة في 17 فبراير 2012 في بونت لاند بالصومال، خطوة هامة في عملية السلام والمصالحة. وأثنى رئيس المفوضية على أصحاب المصلحة الصوماليين لإدراكهم السياسي والإحساس بالمسئولية.
وتأتي هذه الاتفاقية عشية مؤتمر لندن في 23 فبراير 2012، حيث من المتوقع أن يتفق عدد من أعضاء المجتمع الدولي على توجه شامل ومتسق والبناء على التقدم السياسي الذي حققه الصوماليون والانجازات على الأرض التي حققتها قوات الاتحاد الأفريقي والحكومة الانتقالية الفيدرالية.
وبناء على ذلك، يتطلع رئيس المفوضية إلى تبني مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لقرار يؤيد المفهوم الإستراتيجي للعمليات المستقبلية لبعثة أميصوم، كما اعتمده مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي في 5 يناير 2012، وفوض بحزمة الدعم اللازم. وسيسهم تبني مثل هذا القرار، إلى جانب النتائج المتوقعة من مؤتمر لندن، في ضخ مزيد من الزخم في الجهود الجارية لتعزيز السلام الدائم والأمن والمصالحة في الصومال.

Dates: 
Tue, 2012-02-21 (All day)